مشاريع التنموية الإنتاجية

تهدف جمعية سراج للتنمية االأسرية إلى تأمين كفاية الأسر المحتاجة من كد يدها من خلال مشاريع إنتاجية واقعية تحول الأسرة بكاحلها من أسرة محتاجة آخذة إلى أسرة منتجة مانحة وذلك بدعم هذه الأسر بمبالغ نقدية لأقامة مشاريع انتجية خاصة تدر عليها دخلا يكفيها على شكل قروض غير مستردة.

من هذه المشاريع :

1 – مشروع متجر الأدوات المنزلية

2 – مشروع البقرة الحلوب

لتبقى تركيا خضراء آمنة

تعاني تركيا من أسوأ حرائق للغابات منذ عقد تقريبا، بحسب ما تظهره البيانات الرسمية، حيث أتت النيران حتى الآن على مساحة تقارب 95,000 هكتار هذا العام.

وأعلن وزير الزراعة والغابات التركي، بكير باكديميرلي، عن سيطرة سلطات بلاده على 125 حريقاً من أصل 132 في عموم البلاد.

لنتكاتف معاً يد العون لاخواننا الاتراك ونعيد للغابات نضارتها وحلتها الخضراء.

بدل زراعة شجرة : 20 ليرة تركية

مشروع كسوة العيد

المستفيد منه :

الطرف الأول : الأطفال الأيتام سيتم لهم توزيع ملابس العيد

الطرف الثاني : الخياطات وهن من اللاجئات التركستانيات والسوريات وسيقمن بخياطة الملابس بعد تأمين القماش لهن ويدفع لهن أجرة الخياطة فنكون بذلك ساهمنا في تحسين وضعهن المعيشي

من مميزات المشروع : إنه مشروع تنموي إنتاجي إغاثي فهو تنموي لأنه يشجع على العمل من أجل تأمين الرفاه الاقتصاديي , وإنتاجي يساهم في رفع السوية الأقتصادية للعائلات المحتاجة , وإغاثي بتنفيذ هذا المشروع يتم تغطية جزأ من مصاريف العائلات المحتاجة ويحولها من عائلات مستفيدة آخذة إلى عائلات منتجة مانحة.

مشروع أضاحي العيد 2021

قال صلى الله عليه وسلم : “ما عمل ابن آدم يوم النحر أحب الى الله من إهراق الدم , وإنه ليؤتي يوم القيامة بقرونها وأشعارها وأظلافها , وإن الدم ليقع من الله بمكان قبل أن يقع بالأرض , فطيبوا بها نفسا” ( رواه الترمذي وابن ماجه )

يعمل مشروع الأضاحي على إتاحة الفرصة للمقتدرين مالياً لمشاركة أضاحيهم في عيد الأضحى المبارك مع الأسر الأكثر ضعفاً في مخيمات ريف إدلب التي تعاني من ظروف اقتصادية قاسية , ويعاني معظم سكانها من العيش تحت خط الفقر , وهو ما سيساهم بتحسين أمنهم الغذائي , وإتمام شعيرة دينية هامة للمسلمين.

تسعى جمعية سراج للتنمية الأسرية دائماً من خلال مشاريعها للتخفيف عن كاهل الأسر المحتاجة , وتوزيع الأضاحي في موعدها , لإدخال السرور والبهجة إلى بيوت الأسر المتعففة ومحدودة الدخل أيام عيد الأضحى المبارك.

حصاد جودكم في رمضان 2021

بفضل الله سبحانه و تعالى و بفضل تبراتكم لكريمة في رمضان هذا العام استطعنا الوصول الى شريحة كبيرة من اصحاب الحاجات وقمنا بما يلي :

توزيع مبالغ مالية على 100 ارملة في اسطنبول

توزيع مبالغ مالية على 300 عائلة نازحة في مخيمات ريف ادلب

توزيع طرود غذائية على 200 عائلة في اسطنبول

توزيع ملابس عيد الى 500 طفل في اسطنبول ومخيمات اللجوء في ادلب

عمل افطارات رمضانية في ريف ادلب شملت 1500 شخص

تنفيذ مشاريع تنموية انتاجية في ريف ادلب ( مشروع البقرة الحلوب + مشروع محل حلويات ومثلجات )

تم في رمضان هذا العام تنفيذ مشروعين استفاد منها 40 شخص

حملة قُل إصلاحٌ لهم خير

الإصلاح : أمرٌ جامعٌ لما يحتاج إليه اليتيم،
فيكون الإصلاحُ بِرَّاً وعطاء مادياً وقد يحتاج لمن “يتاجرُ له في ماله” أو من يقوم على زراعته أو صناعته فيكون الإصلاح هو القيام بذلك وقد لا يحتاج اليتيمُ إلى مالٍ وإنما يحتاج إلى “التقويم والتربية” فيكون الإصلاح هنا رعايةً و تربيةً وقد لا ينقصهُ لا هذا ولا ذاك وإنما تكون حاجته أشدّ ما تكون إلى “العطف والحنو” والإحساس بالأبوةِ فيكون الإصلاحُ إشباع ذلك..
أَكْرِم يتيماً أو اِسعَ في إصلاحهِ وكفالته..

حملة منزل الأمن و الأمان


حملة منزل الأمن والأمل لأهالي مخيمات إدلب لتحويل خيمهم إلى منازل تقيهم البرد والأمطار..
ان مساهمتك ولو بمبلغ بسيط قد تعين طفلاً على الالتجاء تحت سقف يحتويه..
قامت جمعية سراج العام الماضي بانشاء 60 شقة. سكنية و تخطط هذا العام لانشاء 100 شقة

1100 $
0%

فتيات المستقبل

في فعاليّةٍ فريدةٍ من نوعها ، قام مركز سراج للتنمية والتعليم بافتتاح دورة (فتيات المستقبل ) للفتيات اللواتي أعمارهم ما بين 12_17..
سيتم فيها الدردشة مع الفتيات في أمور حياتية ثقافية.
وكشف مواهبهم، وتنمية جوانبهم الإبداعية؛ كالرسم والكتابة والتطريز…
والقيام بالعديد من النشاطات الترفيهية كالرياضة والطبخ والرحلات.
ومناقشة البعض من الكتب المهمة، وتحفيظ القرآن..
راجين من الله بهذا أن نساهم في ارتقاء الفتيات لمستوياتٍ عالية و حثّهم على التعلم والاستفادة من جميع المهاراتِ بشتى الوسائل والطرق.